د. عمر هيكل: دول العالم أشادت بالتجربة المصرية في علاج “فيروس سي” بمؤتمر برشلونة Reviewed by Momizat on . المرضى الأجانب يأتون الى مصر للعلاج من فيروس سي.. ومواطنون من إسبانيا وبريطانيا تظاهروا لخفض أسعار الأدوية مثل مصر والهند قال اللواء الدكتور عمر هيكل استاذ الكب المرضى الأجانب يأتون الى مصر للعلاج من فيروس سي.. ومواطنون من إسبانيا وبريطانيا تظاهروا لخفض أسعار الأدوية مثل مصر والهند قال اللواء الدكتور عمر هيكل استاذ الكب Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الجديد في مرض السكر » د. عمر هيكل: دول العالم أشادت بالتجربة المصرية في علاج “فيروس سي” بمؤتمر برشلونة

د. عمر هيكل: دول العالم أشادت بالتجربة المصرية في علاج “فيروس سي” بمؤتمر برشلونة

المرضى الأجانب يأتون الى مصر للعلاج من فيروس سي.. ومواطنون من إسبانيا وبريطانيا تظاهروا لخفض أسعار الأدوية مثل مصر والهند

قال اللواء الدكتور عمر هيكل استاذ الكبد والجهاز الهضمي ورئيس الجمعية القومية للكبد أن المؤتمر السنوي للجمعية الاوروبية للكبد 2016، القى الضوء علي عدد من الموضوعات التى تهم المريض المصري والالتهابات الكبدية الفيروسية، موضحا في تصريحات لموقع “الكبد المصري”، أن المحاضرين الدوليين من كل العالم أشادوا بالتجربة المصرية في علاج فيروس سي، ونسب الاستجابة المرتفعة بين المصابين.

وأشار هيكل، الى أن المؤتمر ناقش بروتوكولات العلاج المطبقة في مصر، التى تضم السوفوسبوفير والسيميبريفير، والبروتوكول الثاني السوفوسبوفير والداكلاتاسفير، والبروتوكول الثالث السوفوسبوفير والليدباسفير “الهارفوني”، والبروتوكول الرابع الكوريفو مع اقراص الريبافيرين، وأكد على إنها مقننة، وتم الموافقة عليها من الاتحاد الاوروبي، وسوف يضاف اليها بروتوكول علاجي جديد مكون من عقاقير “فالباتسفير والسوفوسبوفير” وهو في المراحل النهائية من التجارب، ومن المقرر توفيره في مصر خلال ٦ شهور.

ولفت هيكل، الى أن الأطباء المصريين شاركوا في المؤتمر بعدد من الأبحاث والمحاضرات، تكشف حجم الخبرات المصرية التى تم اكتسابها في مصر نتيجة كثرة عدد المرضي واختلاف نوعية المرض خاصة حالات التليف الكبدي وحالات الإصابة بالتليف الكبدي مع مضاعفات مرض السكر.

وقال أنه، ناقش مع المشاركين في المؤتمر انه يجب ضبط مستوي السكر والانسولين في الدم وعلاج مضاعفات مرض السكر سواء في الشرايين التاجية او تصلب الشرايين أو في الاطراف قبل بداية العلاج بالأدوية الحديثة لعلاج فيروس سي.

وطالب المؤتمر السنوي للجمعية الاوروبية للكبد بان يكون هناك تعاون بين الجمعيات الأوربية للكبد وجمعية مرضى السكر ومرضى السمنة، مشددا علي أهمية ضبط نسبة السكر في الدم وعدم زيادة الوزن والسمنة لانهم يؤدون الي مقاومة الجسم للأدوية المعالجة لفيروس سي حيث يعتبر السمنة والسكر من اهم العوامل التى قد تكون سبب آنخفاض نسبة الاستجابة للعلاج بالأدوية الحديثة.

واكد ان عدم التحكم في نسبة السكر بالدم ومقاومة الجسم للانسولين والإصابة بالسمنة من اسباب الانتكاسة وضعف نسبة الاستجابة والتي تصل الي ٧٥% بدلا من ٩٥ %.

واشار هيكل الي أن المؤتمر تضمن ضرورة علاج جميع المصابين بفيروس سي حتي المصابين في المراحل الأولى لكى تقل نسب انتشار المرض وخفض نسبة انتشار العدوى للأصحاء المخالطين، وضرورة علاج كل الحلات المصابة بتليف الكبد غير المتكافئ في مراكز علاجية متخصصة ومتابعته المرضى بدقة كل اسبوعين للتاكد من عدم حدوث أى مضاعفات لهم.

وعن الأدوية الجديدة،

قال هيكل أنه تم الاعلان عن علاج ما زال تحت التجربة عبارة عن حقنة تعطى تحت الجلد مرتين في اليوم الاول، وتستمر لمدة ٤ أسابيع أو ٦، مؤكدا أنه تم منحها رقم كودى apt530 apt480 وهى تؤخذ مع اقراص السوفوسبوفير ومن مميزاتها، تخفيض مدة العلاج الى ٤ او ٦ اسابيع

بدلا من ١٢ اسبوع، ومن المقرر ان يتم الانتهاء منها خلال ١٠ شهور.

وكشف هيكل، عن تنظيم المواطنين في دولة إسبانيا لمظاهرة في مدينة برشلونة من ٣٠٠ مواطن تقريبا، هاجموا خلالها الشركات المنتجة لأدوية علاج فيروس سي والمطالبة بخفض أسعارها كما هو الحال في مصر والهند، وفي لندن تم تنظيم مظاهرات مثيلة للمطالبة بخفض أسعار الأدوية، واكد ان هناك عدد من الأجانب من مختلف الدول يأتون الي مصر لتلقي العلاج بالأدوية المتوفرة في مصر.

وعن التوصيات النهائية للمؤتمر، قال الأستاذ الدكتور عمر هيكل، أنه سيتم الكشف عنها خلال مؤتمر سيتم عقده في باريس في الفترة من ٢٢ و٢٤ سبتمبر القادم، للكشف عن نتائج الأبحاث والدراسات التي قدمها المؤتمر عن علاجات فيروس سي.

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

الصعود لأعلى